صبا. نت

-أصيب شاب بالرصاص الحي في ساقه، والعشرات بالاختناق، اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة سلمية انطلقت في قرية عابود شمال غرب رام الله، احتجاجا على تواصل إغلاق مدخل القرية.

وقالت مصادر محلية في القرية، إن قوات الاحتلال قمعت المسيرة بإطلاق الرصاص الحي و"المطاطي"، وقنابل الغاز المسيل للدموع، والصوت، تجاه المواطنين العزّل، ما أدى إلى إصابة شاب بالرصاص الحي في ساقه، نقل إثرها إلى مستشفى في رام الله.

وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال تغلق منذ أيام مدخل القرية ببوابة حديدية، وتمنع المواطنين من الدخول للقرية أو الخروج منها، حيث يضطر المواطنون إلى سلوك طرق ترابية وعرة للوصول إلى عملهم أو مقاعد دراستهم في المدارس والجامعات.

وفي سياق متصل، أعلنت مصادر طبية عن إصابة 4 مواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال اندلعت في قرية بدرس غرب رام الله.