صبا. نت


- نشرت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية نتائج التحقيقات الاولية التي اجراها جيش الاحتلال حول ظروف استشهاد الشاب عمر هيثم البدوي في مخيم العروب شمال الخليل. 

واكد تحقيق جيش الاحتلال أن الشهيد البدوي (22 عاما)، والذي قُتل بالرصاص الاسرائيلي انه لم يعرض الجنود للخطر.
وقالت الصحيفة ان جيش الاحتلال امر بعد مشاهدة مقطع الفيديو الذي وثق لحظة استشهاد الشاب باستجواب جنود الاحتلال الذي اطلقوا الرصاص على الشاب.
وكان الاطباء في المستشفى الاهلي قد اعلنوا عن استشهاد البدوي، متأثراً باصابته عندما اطلق جنود الاحتلال النار عليه خلال مواجهات وقعت في مخيم العروب شمال الخليل اليوم.
وقال الدكتور يوسف التكروري مدير مستشفى الاهلي ان الشهيد قد اصيب بالرصاص في صدره ، وقد حاول الاطباء انعاشه لكن اصابته بليغة وقد استشهد على إثرها.