صبا.نت
تقرير: ماري غطاس.

مع إقتراب موعد مهرجان العنب في محافظة جنين والذي تم الاعلان عنه ليصادف 12/8/2018، كان لابد من تسليط الضوء أكثر على هذه الفعاليه والتعرف على جوانبها المختلفه بشكل اعمق وأقرب. 
ومن هذا المنطلق كان للزميل رامي دعيبس ضمن برنامجه قضايا وآراء برعاية محددة البسيل في حلقة اليوم لقاء خاص مع كل من السيد محمد كميل منسق منتدى التنميه الاقتصادية في محافظة جنين، والسيد إياد مصلح مدير شركة التأمين الوطنية في جنين الراعي الحصري لفعاليات مهرجان العنب. 

في البداية تعرفنا مع السيد محمد كميل أكثر على المنتدى على انه مبادرة مجتمعيه وجسم تمثيلي تأسس سنة 2014 بتمويل اولي من وكاله التعاون الالماني حيث يتكون من 12 مؤسسه حكوميه وخاصه ، اهليه واكاديميه من محافظه جنين ك وزارة الاقتصاد،الحكم المحلي، وزارتي العمل والزراعة بالاضافه للغرفه التجارية والتي تمثل الجسم التنسيقي للمنتدى ومؤسسه الرؤيا العالميه وغيرها من المؤسسات الفاعلة داخل الجسم التنفيذي للمنتدى والتي تهدف جميعها الى تمويل ودعم الفعاليات والانشطه التشغيليه لتحقيق التنميه الاقتصاديه على مستوى محافظة جنين.

وفيما يخص مهرجان العنب ، فهو فعاليه تقام للسنه الثانيه على التوالي بتنفيذ المنتدى من خلال 3 مؤسسات داخليه وهي الغرفة التجاري ،الرؤيا العالميه والمصادر الحكومية ،التي تهدف بشكل رئيسي لدعم اصحاب المشاريع الصغيره والمتوسطه من خلال اللقاءات التوعويه، الدورات التدريبيه، الزيارات وتبادل الخبرات ولقاءات العمل المشترك بين المزارعين وذلك لتحقيق تنمية اقتصادية تعود بالمنفعى على الافراد وتعد المهرجانات الزراعيه احدى البوابات المهمه لتحقيق هكذا هدف، حيث حقق مهرجان العنب السنه الماضيه انجازا كبيرا ببيعه 5 طن من العنب خلال يومين بمشاركة 15 مزارع من محافظة جنين، وهذا ما دفع المنتدى ووزارة الزراعه للتطلع لتنظيم المهرجان السنه ايضا بهدف دعم المزارع والمنتج المحلي وايصال رسالة للمزارع ، على انه بالرغم من التخوفات الكبيره في البدايه من عدم تحقيق المهرجات للنتيجه المرجوه نظرا للخسائر الفادحه التي حلت بمحصول العنب لهذا العام بسبب الظروف المناخيه، الا ان المنتدى ما زال داعماً للمزارع وللانتاج المحلي ويصر على ان يكون منبرا لتسليط الضوء على حجم الخسائر الكبيره التي تكبدها مزارع العنب في محافظه جنين والمطالبة من الجهات المعنيه بضرورة تعويضه لكي يستطيع الاستمرار، خاصه في ظل الظروف الصعبه التي يواجهها المزارع الفلسطيني سواء تمثلت بنقص الموارد والخبرات والمعدات المتطوره وشُح الايدي العامله، ارتفاع اسعار المبيدات الحشريه ، او اغتصاب مساحات شاسعه من اراضيه لصالح المحتل، بالاضافه للمنافسة الشرسه التي يتعرض لها من منتجات المحتل اوالمنتجات المحليه من المحافظات المجاوره، 

ومن منبرنا الاعلامي وجه السيد كميل دعوة لكافه مؤسسات المجتمع بضرورة دعم المزارع الفلسطيني لما لقطاع الزراعه دور هام في التنميه الاقتصاديه، سواء من وزارة الزراعه والحكومه والبلديات والمؤسسات الدوليه المانحه مؤسسات القطاع الخاص، وذلك من خلال بناء خطة استراتيجه موحده لدعم الزراعه بصوره جديه اكثر.
 كما وتوجه بالشكر لوسائل الاعلام والمؤسسات التي لم تتقاعس في اداء دورها الداعم للمزارع في فلسطين عامه ومحافظه جنين خاصه امثال شركه التأمين الوطنيه الراعي الحصري لمهرجان العنب للعام 2018 ، والتي اكد مديرها السيد مصلح على ان الشركه لم تتردد في قبول دعوة الرعايه من المنتدى الاقتصادي ايماناً منها برسالة المنتدى في دعم المشاريع البيئيه والتي تعد الزراعه على رأسها وذلك للحفاظ على المنظومه الزراعية بكاملها ، بالاضافه لرغبه شركه التأمين في بناء جسور تعاون وشراكه مع المنتدى لإنجازاته الكبيرة من خلال مؤسساته الداخليه على صعيد التنميه الاقتصاديه، بالاضافه لرغبة الشركه في توجيه رسالة دعم للمزارع الفلسطيني، و اضاف السيد مصلح على ان تضامن الشركات الاقتصاديه معاً من شأنه أن يوفر نواة اقتصاديه قويه لدعم المزارع و استمراريته.

وفيما يخص الخسائر التي قد يتعرض لها المزارع الفلسطيني بفعل عوامل بيئيه او مناخيه ف وضح السيد مصلح آسفاً على ان قانون التأمين منصوص عليه ولكن ما زال غير معمول به وكل ما تستطيع شركات التأمين تقديمه للمتضررين هو التعويض ، ولكن هذا لا يلغي ضرورة السعي لتطبيق قانون التأمين الزراعي على حد قوله، بالاضافه لضروره دعم المزارع من خلال المسؤوليه المجتمعيه والتي توقع على كل فرد مسؤوليه دعم القطاع الزراعي، و تخصيص نسبه من ارباح الشركات الخاصه والحكوميه لدعم الزراعه بالأضافة ل دور وسائل الاعلام في تسليط الضوء على هموم واحتياجات المزارع الفلسطيني،ف كلها مهمات تقع على عاتقنا و من شأنها تعزيز القطاع الزراعي في فلسطين.

وفي نهاية اللقاء أكد السيد كميل على استمراريه عمل المنتدى لدعم المشاريع و على التطلع لمهرجانات اخرى العام المقبل ك مهرجان العسل والتين والصبر بالاضافه للعنب، ومن هنا إكد السيد مصلح على حرص شركه التأمين الوطنيه للدعم الدائم لمثل هكذا فعاليات من شأنها تحقيق التنمية الاقتصادية في محافظة جنين خاصة والوطن كافة.